مسببات الحساسية

الحساسية من الطعام
تشيع أعراض الحساسية من الطعام بأكبر صورة لدى الأطفال الرضع والأطفال الصغار، لكن يمكن أن تظهر في أي مرحلة من العمر وتتراوح مستوياتها من الطفيفة إلى الشديدة.18هناك ثمانية أنواع من الطعام تعتبر مسؤولة عن معظم ردود الفعل التحسّسية:

– البيض

– حليب

– الفول السوداني

– المكسرات

– السمك

– القشريات البحرية

– القمح

– الصويا

حساسية الأماكن المغلقة

غالباً ما تؤدي مُسبّبات حساسية الأماكن المغلقة لحالات حساسية الأنف أو الربو. يمكن أن يساعد الطبيب في تحديد خطورة المشكلة وسببها. غير أنّ الدفاع الأفضل هو تجنّب مسببات الحساسية التي تتسبب في ظهور هذه الأعراض.

أكثر أنواع مسبّبات حساسية الأماكن المغلقة شيوعاً هي التالية:

– عث الغبار

– الحيوانات الأليفة (وخاصة وبر الحيوانات الأليفة): القطط والكلاب

– العفن

– المواد الكيميائية

– العطر

الحساسية في الهواء الطلق
في ما يلي أبرز أنواع الحساسية شيوعاً في الهواء الطلق:

– ملوثات الهواء: مثل الجزيئات الصلبة والسائلة المعلقة في الهواء. تكثر في الأماكن ذات حركة المرور المرتفعة

– حبوب اللقاح: غالباً ما يُسبّب لقاح الشجرة التهاب الأنف التحسسي الموسمي في أوائل الربيع

– العفن: وهو الفطريات التي تطفو جراثيمها في الهواء

اضطرابات الحساسية
حساسية الأنف (حمى القش)

الأعراض الشائعة:

– سيلان مجرى الأنف

– حكّة العينين، الفم أو الجلد

– العطس

– انسداد الأنف

ما الذي يُسبب حمّى القش؟
على الرغم من أن الاسم يوحي بذلك، إلا ان التعرّض للقشّ ليس السبب الرئيسى للإصابة بأعراض الحساسية. وتشمل بعض المسببات الشائعة الأخرى:

– وبر الحيوانات الأليفة

– عث الغبار

– العفن

– دخان السجائر

– العطور

– عادم الديزل

– حبوب اللقاح

حساسية الأنف نوعان:

تحدث حساسية الأنف الموسمية عادةً بسبب الحساسية تجاه جراثيم العفن المحمولة جواً أو حبوب اللقاح وفي الربيع والصيف وأوائل الخريف

موسمية
تحدث حساسية الأنف الموسمية عادةً بسبب الحساسية تجاه جراثيم العفن المحمولة جواً أو حبوب اللقاح وفي الربيع والصيف وأوائل الخريف

دائمة
يعاني الأشخاص المصابون بحساسية الأنف الدائمة من الأعراض على مدار السنة. وذلك بسبب عثّ الغبار، شعر أو وبر الحيوانات الأليفة، الصراصير أو العفن

حساسية الأنف والربو
لطالما كانت العلاقة بين حساسية الأنف والربو معروفةً لقرون، على الرغم من إتمام معالجتهم كاضطرابات منفصلة نتيجة للتخصصات الطبية. في الكثير من الأوقات، قد يعاني أحد الأشخاص من كلٍ من اضطرابي المسار الهوائي في نفس الوقت، ويمكن أن تؤدي الحساسية غير الخاضعة للسيطرة إلى تفاقم حالة الربو المصاحبة. ومن المهم التحكم بفاعلية في التهاب الأنف بسبب الحساسية، حيث إن العلاج السريع والفعال للداء الأنفي أظهر منافع في الوقاية من ظهورالربو، ومن أعراض الربو القائمة

الشرى/ الأرتكاريا
يصاب المرء بالأرتكاريا أو التهاب الجلد من الحساسية بسبب الكثير من المواد أو في العديد من المواقف، وتبدأ عادةً على صورة رقعة من الجلد مسببة للحكة تتحول إلى كدمات حمراء متورمة

الأعراض الشائعة لمرض الشرى
– نتوءات متورّمة مسببة للحكّة، حمراء أو بيضاء

– كدمات بأشكال وأحجام مختلفة تظهر وتتلاشى مراراً أثناء تطور الأعراض

ما هي أسباب الأرتكاريا؟
– الأطعمة مثل الفول السوداني والبيض والمكسرات والجبن والقشريات البحرية

– وبر الحيوانات الأليفة

– الأدوية، كالمضادات الحيوية (البنسلين والسلفا) والأسبرين والإيبوبروفين

– لدغة أو قرصة الحشرات

– المحفّزات البدنية، كالضغط والبرد والحرارة والتمارين الرياضية أو التعرض لأشعة الشمس

– نقل الدم

– العدوى البكتيرية، بما في ذلك عدوى المسالك البولية والتهاب الحنجرة

– العدوى الفيروسية، بما في ذلك نزلات البرد وكريات الدم البيضاء المعدية والتهاب الكبد

– حبوب اللقاح

– النباتات، كالبلوط السام واللبلاب السام