التركيب (المادة الفعالة) :
 ليفوسيتريزين Levocetirizine.

التصنيف :

مضادات الهستامين (Antihistamines):
مستقبلات الهستامين من النوع الأول(H1 Antagonist)

الأثر الطبي (كيفية عمل الدواء):

ليفوسيتريزين  هو دواء مضاد للهيستامين ومثبط لمستقبلات الهيستامين 1 على وجه التحديد. طويل المفعول، حيث يرتبط الدواء بالمستقبلات الموجودة في خلايا الإنسان مما يبطل تأثير الهيستامين على هذه الخلايا, يتسبب تأثير الهيستامين في حساسية الجلد والأنف وظهور الأعراض التحسسية كالحكة والطفح الجلدي والعطاس والدموع وسيلان الأنف, لذلك يستخدم الليفوسيتريزين في علاج الحساسية وتلك الأعراض, الليفوسيتريزين ينتمي للجيل الثالث من مضادات الهستامين 1 ويتميز هذا الجيل بأنه يتم تناوله مرة واحدة او مرتين يومياً ولا يمر عبر الحاجز الدموي الدماغي فلا يسبب النعاس.

دواعي الاستعمال:

  • التهاب الأنف التحسسي.
  • الرشح و الزكام و العطس و سيلان الانف.
  • احمرار و حكة الانف و العين و زيادة افراز الدموع.  
  • الأرتيكاريا و حساسية الجلد.    
  • الطفح الجلدي والحكة التي تحدث نتيجة الحساسية.
  • حمى القش.   


 الجرعة : يتم تناوله مساءً, مع او بدون الطعام.

الجرعة المعتادة للكبارقرص ( 5 مجم ) عبر الفم مرة واحدة في اليوم مساءً:.

ضبط الجرعة في حالة أمراض الكلى في البالغين:
• اعتلال الكلى الطفيف (تصفية الكرياتينين 50 : 80 مللي/دقيقة): تكون الجرعة 2.5 مجم بالفم مرة يومياً.
• اعتلال الكلى المتوسط (تصفية الكرياتينين 30 : 50 مللي/دقيقة): تكون الجرعة 2.5 مجم بالفم مرة كل يومين.
• اعتلال الكلى العنيف (تصفية الكرياتينين 10 : 30 مللي/دقيقة): تكون الجرعة 2.5 مجم بالفم مرتين في الأسبوع (أي مرة كل 3 : 4 أيام).
• المرحلة النهائية من الفشل الكلوي (تصفية الكرياتينين 10 مللي/دقيقة) (على غسيل كلى صناعي): ممنوع استخدام الدواء.

الأطفال :امان وفاعلية الدواء لم يتم اثباتها بعد فى الاطفال تحت سن 6 شهور.

• من سن 6 شهور الي 2 سنة : 5 نقط بالفم مرة واحدة في اليوم مساءً.
• من 2 الي 5 سنوات 2.5 مل بالفم مرة واحدة يوميا
• من سن 6 : 11 سنة : 5 مل بالفم مرة واحدة في اليوم مساءً. ضبط الجرعة في حالة أمراض الكلى في الأطفال :
• الأطفال من عمر 6 شهور حتى 11 سنة: ممنوع استخدام الدواء عند وجود اي درجة من اعتلال الكلى.
• الأطفال من 12 سنة فما أكبر: 1. اعتلال الكلى الطفيف (تصفية الكرياتينين 50 : 80 مللي/دقيقة): تكون الجرعة 2.5 مجم بالفم مرة يومياً.
2. اعتلال الكلى المتوسط (تصفية الكرياتينين 30 : 50 مللي/دقيقة): تكون الجرعة 2.5 مجم بالفم مرة كل يومين.
3. اعتلال الكلى العنيف (تصفية الكرياتينين 10 : 30 مللي/دقيقة): تكون الجرعة 2.5 مجم بالفم مرتين في الأسبوع (أي مرة كل 3 : 4 أيام).
4. المرحلة النهائية من الفشل الكلوي (تصفية الكرياتينين 10 مللي/دقيقة): ممنوع استخدام الدواء.
• ضبط الجرعة في حالة أمراض الكبد Liver Dose Adjustments: لا حاجة لتعديل الجرعة.
• عند استعمال الدواء تجنب شرب الكحول او استخدام المهدئات والمنومات حيث قد يزيد ذلك من حدوث الدوخه.
• يؤدي استعمال الدواء الى تثبيط في القدرات العصبية المركزية, لذلك تجنب النشاطات التي تحتاج الى الانتباه العقلي في بداية استعمال الدواء حت يتم التعود على تأثيره.

موانع الاستعمال :

  • الحساسية من  الدواء أو من السيتريزين.
  • مرض في الجهاز التنفسي السفلي مثل الربو asthma (هناك خلاف على ذلك)
  • حديثي الولادة neonates والأطفال المبتسرين (الذين تم ولادتهم قبل موعدهم).
  • الأم المرضعة.
  • المرحلة النهائية من الفشل الكلوي (تصفية الكرياتينين 10 مللي/دقيقة): ممنوع استخدام الدواء.
  • الأطفال من عمر 6 شهور الى 11 سنة الذين يعانون أي درجة من درجات الأعتلال الكلوي.

 محاذير الاستعمال:

  • عند استعمال الدواء تجنب شرب الكحول او استخدام المهدئات والمنومات حيث قد يزيد ذلك من حدوث الدوخه.
  • يؤدي استعمال الدواء الى تثبيط في القدرات العصبية المركزية, لذلك تجنب النشاطات التي تحتاج الى الانتباه العقلي في بداية استعمال الدواء حت يتم التعود على تأثيره.
  • يجب الحذر في استعمال الدواء في حالات الجلوكوما ضيقة الزاوية, تضخم البروستاتا,  تضيق القرحة الهضمية, الانسداد البوابي الأثنى عشري (انسداد مخرج المعدة) أو انسداد عنق المثانة.

 

الجرعة الزائدة:

  • أعراض الجرعة الزائدة تتضمن دوار في البالغين, ويحدث اهتياج وعدم ارتياح اولاً ثم حدوث دوخه في الأطفال.
  • في حالة تناول جرعة زائدة من الدواء, فعلاجها يتكون بصفة اساسية من علاج داعم وعلاج لأعراض المضاعفات فعند تناول جرعات فموية كبيرة يجب وضع في الاعتبار استخدام الكربون النشط والتنظيف المعوي أو القيئ وكذلك تصحيح الكتروليت الدم إن وجد اختلال بها وينبغى مراقبة الإفرازات البولية, الدواء لا يمكن إزالته بالغسيل الكلوي.

الحمل والرضاعة:

  • الحمل: تصنف إدارة الغذاء والدواء الأمريكية FDA العقار بالنسبة للسلامة اثناء فترة الحمل فى الفئة B)) أي ان الخطورة من استخدامه ضئيلة ويمكن استخدامه عند الحاجه, لم تظهر الدراسات الحيوانية تأثير ضار للدواء على الحمل او الجنين, ولاتوجد دراسات كافية على الانسان توضح تأثيره على الحمل, وكغيره من الادويه لاينبغى إستخدامه فى فترة الحمل إلا عند الضرورة، وتحت إشراف طبى متخصص.
  • الرضاعة : متوقع إن ينتقل الدواء خلال لبن الأم, لذلك يجب تجنب استخدام الدواء اثناء الرضاعة.